الان الأخبار العاجلة نشرات الأخبار برامج السوري الحر اخبار الصحافة متفرقات تقارير حدث اليوم

أعلنت روسيا، اليوم الثلاثاء، أنها استعادت، جثمان الطيار الروسي الذي قتل عقب إسقاط طائراته شمال غربي سوريا، قبل أيام.

أعلنت روسيا، اليوم الثلاثاء، أنها استعادت، جثمان الطيار الروسي الذي قتل عقب إسقاط طائراته شمال غربي سوريا، قبل أيام.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان، إنها استعادت جثة الطيار الروسي رومان فيليبوف، الذي قتل بمحافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وأشار البيان إلى أن عملية الاستعادة تمت بمساعدة تركية، لافتا إلى أن الطيار سيدفن بمدينة “فورونيج” جنوب غربي روسيا، بعد غد الخميس، دون تفاصيل.

وفي وقت ساق اليوم، أعلنت وزارة الدفاع الروسية، في بيان آخر، أنها طلبت من تركيا المساعدة لاستعادة حطام مقاتلتها (سوخوي 25)، التي أُسقطت في 3 فبراير/شباط الجاري، بمحافظة إدلب.

والسبت الماضي، أكدت وزارة الدفاع الروسية، سقوط إحدى مقاتلاتها في سوريا ومقتل قائدها، بعد استهدافها من قبل مسلحين.

وكشفت صحيفة إزفيستيا الروسية، الاثنين، أن موسكو أمرت طائراتها الحربية في سوريا بالتحليق على ارتفاعات أعلى لتفادي الصواريخ المضادة للطائرات والمحمولة على الكتف وذلك بعد إسقاط طائرة روسية في إدلب.

وغيرت روسيا من سياستها بعدما أسقط مقاتلون من المعارضة السورية طائرة روسية من طراز سوخوي-25 يوم السبت بمحافظة إدلب وقتلوا قائدها على الأرض بعد أن قفز من الطائرة.

ونقلت الصحيفة عن وزارة الدفاع الروسية قولها إن قرارا اتخذ بألا تحلق مثل هذه الطائرات من الآن فصاعدا إلا على ارتفاع أعلى من خمسة آلاف متر وذلك حفاظا عليها.

وأضافت أن مثل هذه السياسة طبقت من قبل لكن طائرات سوخوي-25 حلقت لسبب ما على ارتفاعات منخفضة في الأيام القليلة الماضية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *