الآن
ضحايا بغارات من الطيران الاسدي والروسي يستهدف مخيما بدير الزور         حسن نصر الله : استقالة الحريري أملتها السعودية         الطيران الإسرائيلي يقصف مخزن للأسلحة وسط حمص                           ترمب : يفرض عقوبات أميركية ضد شركات سلاح روسية         فرنسا : تحمل نظام الاسد مسؤولية هجمات “كيماوي خان شيخون”         وثيقة روسية صادرة عن سفارتها بدمشق تظهر مقتل131 روسياً في سوريا منذ مطلع العام الحالي إلى أيلول         حماة : وصول أكثر من 7 سيارات و 8 سيارات إسعاف إلى قلب مدينة حماة محملة بجثث أكثر من 11 قتيل من قوات النظام و 13 جريحا اصاباتهم خطرة         يقوم وفد برلماني مصري برئاسة “على عبد العال” رئيس مجلس النواب، صباح غد الجمعة، للولايات المتحدة الأمريكية، وذلك فى زيارة لمدة 6 أيام         عاجل :.. نداء استغاثة الجوع يفتك بغوطة دمشق وأطفالها         تقرير دولي : يحمّل نظام الأسد مسؤولية “كيماوي” خان شيخون         المحكمة الدستورية العليا بأميركا اقرت مرسوم ترامب بحظر السفر         العبادي : يتفق مع تركيا ويتجه لإيران وسوريا لإنهاء الحروب         واشنطن : تضع واشنطن اللمسات الأخيرة لـ”الوضع النهائي في سوريا”        

رياض حجاب منسق الهيئة العليا للمفاوضات يستقيل

رياض حجاب منسق الهيئة العليا للمفاوضات يستقيل
قدم المعارض السوري، رياض حجاب، الاثنين، استقالته من منصب منسق الهيئة العليا للتفاوض التي تأسست في ديسمبر 2015.

وبدأ حجاب مسيرة المعارضة في أغسطس 2012، عقب إعلان التلفزيون السوري،  إقالة حجاب من منصب رئيس وزراء البلاد،  فيما أكدت المعارضة السورية انشقاق الرجل مع ثلاثة ضباط كبار، ليشكل ذلك ضربة كبيرة لنظام الرئيس السوري وقتها.

وتوجه حجاب بعدئذ إلى الأردن برفقة عائلته والضباط المنشقين، تحت حماية الجيش السوري الحر الذي قاتل من أجل إسقاط نظام الأسد.

وولد رياض فريد حجاب عام 1966 في دير الزور شرقي سوريا، وكان يشغل منصب وزير الزراعة في حكومة عادل سفر التي عينت في أبريل 2012.

وشغل حجاب منصب أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في دير الزور بين عامي 2004 و2008.

وكان حجاب محافظا لمحافظة القنيطرة من عام 2008 حتى فبراير 2011، ومحافظا لمحافظة اللاذقية من عام 2011 إلى تاريخ تعيينه رئيسا للحكومة 6 يونيو 2012 خلفا لعادل سفر الذي شكل حكومته بعد شهر من بدء حركة الاحتجاجات ضد النظام السوري.

وعقب انشقاقه، كشف حجاب أن بشار الأسد رفض مرارا دعوات من قبل حكومته من أجل التوصل إلى تسوية سياسية، وفضل النهج العسكري، وقال إن مسؤولين كبارا في نظامه ناشدوا الأسد أن يتفاوض مع المعارضة.

وقال “أبلغنا الأسد أن عليه أن يجد حلا سياسيا للأزمة، فهؤلاء الذين نقتلهم هم شعبنا”، وأضاف “اقترحنا عليه العمل مع مجموعة أصدقاء سوريا، ولكنه رفض بكل صراحة وقف العمليات العسكرية أو التفاوض”.

وبحسب رأي حجاب، فإنه أدرك لدى توليه الحكومة أن لا خيار أمامه سوى الانشقاق، خاصة بعد أن استمع لكلمة الأسد التي كان يتحدث فيها بثقة وقناعة بأن الحل العسكري سيسحق أعداءه، وشرح ذلك بقوله “كان مطلوبا مني أن أقود حكومة تسوية وطنية، ولكن في أول اجتماع لنا، أوضح بشار أنها حكومة للتغطية، وأطلق علينا اسم حكومة حرب”.

نشط حجاب بعد انشقاقه في صفوف المعارضة السورية، واختير يوم 17 ديسمبر/كانون الأول 2015 منسقا عاما للهيئة العليا للمفاوضات بأغلبية 24 صوتا من أصل 34 هم أعضاء الفريق، وذلك في الاجتماع الأول للهيئة في الرياض.

أعلن في 20 نوفمبر/تشرين الثاني 2017 استقالته من الهيئة العليا للمفاوضات السورية مع ثمانية من أعضائها، بينهم الناطق الإعلامي باسم الهيئة رياض نعسان آغا.

وقال حجاب في بيان إنه وجد نفسه اليوم مضطرا لإعلان الاستقالة من مهمته، وذلك بعد سنتين من العمل للمحافظة على ثوابت الثورة السورية، وأضاف أنه كان ملتزما بمبادئ الثورة، ويعمل على تأسيس نظام تعددي لا مكان لبشار الأسد ونظامه فيه.

كما قال إنه على الرغم من تباين المواقف وتعدد الآراء، فقد عمل على النأي بالنفس عن أية اصطفافات خارجية للمحافظة على استقلال وسيادة القرار الوطني. وأكد أنه كان متسلحا بمبادئ الثورة للصمود أمام محاولات خفض سقفها، والتصدي لمحاولات بعض القوى الخارجية تقسيم البلاد إلى مناطق نفوذ ضمن صفقات جانبية يتم إبرامها بمنأى عن الشعب السوري.

وجاءت هذه الاستقالات قبل يومين من انعقاد مؤتمر الرياض الثاني الذي يجمع أطيافا من المعارضة السورية لتشكيل وفد موسع للمشاركة في الجولة الثامنة من مفاوضات جنيف في 28 نوفمبر/تشرين الثاني 2017.

About The Author

Leave a reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

يمكنكم متابعة البث المباشر لقناة السوري الحر من خلال رابط اليوتوب

اختر اللغة

هل تستمر الثورة السورية بوجود قيادات متخاذلة

How Is My Site?

View Results

Loading ... Loading ...

الفيديو

Loading...