نعت وسائل إعلام إيرانية، مقتل خمسة عناصر من لواء “فاطميون” الطائفي في سوريا، في وقت يتزايد نشر أخبار القتلى الذي يسقطون في حرب الدفاع عن بشار الأسد.

وقالت وكالة أنباء “فارس” الإيرانية، إن خمسة قتلى من لواء فاطميون المقاتل في سوريا، سيشيعون في مدينة قم جنوب العاصمة طهران، بعد أن لقوا حتفهم في سوريا.

وادعت الوكالة أنهم قتلوا “دفاعا عن مرقد السيدة زينب”، وهم محمد الله أسدي ونعمت الله محمدي وعارف رضائي وخدابخش رضائي ومحمد إسماعيل محمدي.

 

وبحسب ما قالت فانه سيتم دفنهم في الأماكن المخصصة للمدافعين عن “مراقد أهل البيت في مقبرة بهشت معصومة” في مدينة قم.