نفَّذت هيئة تحرير الشام، فجر اليوم السبت، عملية خاطفة في غوطة دمشق الغربية تمكنت خلالها من قتل وجرح عدد من عناصر ميليشيات الأسد.

وذكرت الهيئة -حسبما أفادت وكالة إباء- أن مقاتليها شنوا هجومًا خاطفًا فجر اليوم على “تل سيوف” في الغوطة الغربية، وتمكنوا من السيطرة على التل بشكل مؤقت وقتل جميع عناصر قوات الأسد المتواجدين فيه، واغتنام أسلحة وذخائر قبل الانسحاب.

هذا وتدور اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات الأسد على محور تل سيوف وتل مروان في منطقة مغر المير بالتزامن مع استهداف النظام لقرية مزرعة بيت جن بالرشاشات الثقيلة، في حين استهدف الطيران المروحي محيط منطقة الزيات بأربعة براميل متفجرة.

وفي غضون ذلك تمكن مقاتلو “اتحاد قوات جبل الشيخ” من تدمير مدفع 23.5 بصاروخ مُوَجَّه في قرية حضر الموالية كان يستهدف نقاط الثوار في التلول الحمر.