قال الرئيس رجب طيب أردوغان، امس السبت، إن “تركيا عازمة على تنفيذ عمليات جديدة لتوسيع المناطق التي نجحت عملية درع الفرات في طرد الإرهابيين منها شمالي سوريا”.

وجاء ذلك في كلمة ألقاها أردوغان خلال مشاركته في افتتاح عدد من المشاريع التنموية بولاية ملاطية جنوب شرق تركيا، معتبراً أن “عملية درع الفرات شكلت خنجراً في قلب مشروع تشكيل منطقة إرهابية في سوريا”.

وشدد على أن تركيا تتعرض لهجمات مكثفة على كافة الأصعدة، خاصة أن جهود تشكيل دولة إرهابية جنوب الحدود التركية ما زالت مستمرة.

ولفت إلى أن جهات عدة تحاول تطويق تركيا عبر “حزب العمال الكردستاني”، وأضاف: “قريباً سنقضي على هذه المنظمة في تركيا وسنواصل ملاحقتها في سوريا والعراق”.