كشف “جيش مغاوير الثورة” عن إجراء مفاوضات مع التحالف الدولي ضد تنظيم “الدولة” لتشكيل “جيش وطني” مقره الشدادي في ريف الحسكة.

وقال قائد الجيش، مهند الطلاع، إن “الهيئة السياسية في جيش مغاوير الثورة تتفاوض مع أمريكا من أجل تشكيل (جيش وطني)، مؤكدًا أنه “سيضم قوىً وطنية نواتها مغاوير الثورة”.

وأضاف “الطلاع” أن “التحالف طالب بتأييد شعبي كامل  للهيئة السياسية، من القوى الموجودة على الأرض والشخصيات الاعتبارية في المنطقة الشرقية”

وينتشر جيش مغاوير الثورة في منطقة البادية السورية وصولا الى اطراف البوكمال 

ويأتي الحديث عن تشكيل “الجيش الوطني”، بعد تعرقل المفاوضات على إنشاء قاعدة الشدادي العسكرية، على خلفية التبعية والتنسيق مع ميليشيات “سوريا الديمقراطية” (قسد)، منتصف يوليو/تموز الماضي.