ودع الدفاع المدني السوري حتى نهاية عام 2015 (88) شهيدا من متطوعيه خلال أداء مهامهم وإنقاذ المدنيين.

وأشار الدفاع المدني في بيان له إلى أن 77 شهيدا قضوا في القصف المزدوج أو من خلال الاستهداف المباشر أثناء تواجدهم لإنقاذ المدنيين.

وأكد راضي سعد إعلامي الدفاع المدني لشبكة شام أن 11 شهيدا استشهدوا بغارات روسية مشيرا إلى أن عدد الشهداء الفعلي يبلغ أكثر من 100 ولكن لم يكن العمل آنذاك تحت اسم الدفاع المدني.

ونوه الدفاع المدني إلى أن معظم الضربات الروسية كانت كانت موجهةً على أهداف مدنيّة أو بنىً تحتيّة أو مشافٍ ميدانية أو مرافق عامة

يذكر أن فرق الدفاع المدني تأسست عام 2103 وانتقل للعمل بشكل منظم تحت اسم الدفاع المدني في تشرين الأول أكتوبر عام 2014.