صرح دميتري بيسكوف، السكرتير الصحفي للرئيس الروسي، بأن العمليات العسكرية التي تنفذها روسيا في سوريا تجري بمراعاة تامة للقانون الدولي، نافيا استخدام الجيش الروسي للقنابل العنقودية هناك.
وكانت منظمة “هيومان رايتس ووتش” نددت بما وصفته بالاستخدام المتزايد للقنابل العنقودية في سوريا في العمليات العسكرية التي تجريها روسيا هناك.
وقال بيسكوف في هذا الصدد إن عمليات المجموعة الجوية الروسية في سوريا ضد أهداف تابعة لـ “داعش” وغيره من التنظيمات الإرهابية “تجرى بمراعاة صارمة للقوانين الدولية المتعلقة بقواعد استخدام أو حظر استخدام أنواع معينة من الأسلحة”.
كما رفض الناطق التعليق على الغارات الإسرائيلية الأخيرة على سوريا، وما إذا كانت إسرائيل أبلغت روسيا بها مسبقا.
واكتفى بيسكوف بالتذكير أن “هناك آليات لتبادل المعلومات بين هيئتي الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية والإسرائيلية”. وأضاف: “يجب إحالة الأسئلة حول ما إذا كانت هناك أي معلومات قدمت مسبقا من جانب إسرائيل، إلى وزارة الدفاع الروسية”.
وتعرضت منطقة جرمانا في ريف دمشق لقصف صاروخي، فجر الأحد، أسفر عن مقتل سمير القنطار القيادي البارز في “حزب الله” اللبناني و8 آخرين. ولم تعترف إسرائيل حتى الآن بمسؤوليتها عن تنفيذ الغارة.

الصين تعتزم توجيه دعوة للحكومة والمعارضة السورية
قالت وزارة الخارجية الصينية اليوم الاثنين إن الصين تعتزم توجيه الدعوة لأعضاء في الحكومة والمعارضة السورية، مع سعي بكين للمشاركة في عملية السلام.
ووافق مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بالإجماع يوم الجمعة الماضي على قرار صدق فيه على خريطة طريق لعملية سلام في سوريا في إظهار نادر لوحدة الصف بين القوى العالمية بشأن صراع أودى بحياة أكثر من ربع مليون شخص.
وقال هونغ لي المتحدث باسم الخارجية الصينية مستشهدا بكلمة وزير الخارجية وانغ يي أمام الأمم المتحدة مطلع الأسبوع إن الصين ستدعو “قريبا” الحكومة وشخصيات من المعارضة لزيارتها.
وأضاف هونغ أن هذا يجيء في إطار جهود الصين للقيام بدور إيجابي لتعزيز الحل السياسي للأزمة.
ولم يقدم المزيد من التفاصيل.

المركز الصحفي السوري – مريم احمد.